Loading alternative title

وفاة بوتفليقة.. خبر مشكوك فيه

وفاة بوتفليقة.. خبر مشكوك فيه
اﻷﺣﺪ 25 ﺁﻓﺮﻳﻞ 2021 14:42
إعداد : ﻣﺎﺟﺪﺓ ﻋﻤﺪﻭﻧﻲ

اﻟﺘﺪﻗﻴﻖ

تصدر الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة٬ عمليات البحث عبر محركات البحث جوجل٬ خلال ساعات الصباح الأولى من يوم السبت 24 أفريل 2012٬  بعد تداول وسائل إعلام جزائرية وتونسية من بينها الموقع الإلكتروني "باب نات" خبر وفاته. جاء ذلك نقلا عن جريدة محلية وهي قناة "الشروق نيوز" وفق ما دونته على صفحتها الخاصة فايسبوك بأن خبر وفاة بوتفليقة صادر عن شقيقته الوحيدة.

دقق فريق "تراست نيوز" في هذا الخبر و بالرجوع الى صفحة "الشروق نيوز" تبيّن أنها ليست الصفحة الرسمية لقناة "الشروق نيوز" حسب ما صرح به مصدر من القناة. وتلتزم السلطات الجزائرية حتى الآن الصمت رغم تناقل صفحات فايسبوكية و مواقع اخبارية الخبر على نطاق واسع.

يُشار إلى  أن ليست المرة الأولى التي تنتشر فيها إشاعات تفيد بوفاة سريرية للرئيس السابق بوتفليقة. مثلا في مارس 2020 اضطرت مصادر مقربة الى نفي صحة خبر وفاته وذلك عقب تداول وسائل إعلام جزائرية أنباء تفيد ذلك. وكان بوتفليقة قد أصيب بجلطة دماغية في أفريل من سنة 2013 ونقل إلى مصحة "ليزافاليد بباريس". ليعود إلى الجزائر في جويلية من نفس السنة وهو على كرسي متحرك، ودفع هذا الوضع الصحي ببعض أحزاب المعارضة لإعلان شغور المنصب وتنظيم انتخابات سابقة لأوانها، ذلك ما جعل اشاعة وفاته تنتشر في كل مرة.

كما يُذكر أن الجزائر كذبت مرارا شائعات تفيد بنفس الموضوع لكن هذه المرة التزمت الصمت الى حد هذه الساعة.

ﻣﺼﺪﺭ اﻟﺘﺪﻗﻴﻖ

وسائل إعلام أجنبية

اﻟﺨﺒﺮ اﻟﻤﺘﺪاﻭﻝ

أكدت وسائل إعلام وفاة الرئيس الجزائرى السابق 'عبد العزيز بوتفليقة' سريريا فى مصحة بسويسرا، بعد أن تم‬ نقله من مستشفى 'فال دوغراس' العسكري بالعاصمة الفرنسية باريس، إثر تدهور مفاجئ في حالته الصحية. . وأفادت مصادر إعلامية، بأن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة فارق الحياة في مصحة سويسرية عن عمر ناهز 75 عاما، كما نقلت مصادر صحفية جزائرية مستقلة عن جهات موثوق بها داخل قصر 'المرادية' نبأ وفاة عبد العزيز بوتفليقة. . وتلتزم السلطات الجزائرية حتى الآن الصمت رغم تناقل صفحات جزائرية على مواقع التواصل الاجتماعي الخبر على نطاق واسع.

ﻣﺼﺪﺭ اﻟﺨﺒﺮ

  • شارك على:
  الداعية "زكي ميرزا" تعرض لوعكة صحية ولم يتوف خلاله إلقائه محاضرة   لطفي الماجري ليس هو منفذ الهجوم الإرهابي بباريس

إقرأ أيضاً

شارك بتعليق

image title here

Some title