Loading alternative title

"أجسام معدنية بلقاحات كورونا" ... زائف

"أجسام معدنية بلقاحات كورونا" ... زائف
اﻟﺨﻤﻴﺲ 03 ﺟﻮاﻥ 2021 17:20
إعداد : ﻣﺎﺟﺪﺓ ﻋﻤﺪﻭﻧﻲ

اﻟﺘﺪﻗﻴﻖ

يتداول بعض من روّاد الفايسبوك في الفترة الأخيرة مقاطع فيديو تُظهر انجذاب أجسام معدنية لأجسام أشخاص تلقوا اللقاح المضاد لفيروس كورونا. وادعى ناشرو هذه المقاطع أن هذا الأمر راجع لتلقي لقاح كوفيد 19، لا سيما وأن الفيديوهات تُظهر أن عملية الانجذاب تكون في مكان أخذ التطعيم.

كما قال بعض من متداولي هذه الفيديوهات أن الانجذاب المذكور ناتج عن احتواء اللقاح نسبة من الألومنيوم، أو نتيجة "رقاقة إلكترونية مايكروية" يتم حقنها مع اللقاح في الجسم. دقق فريق "تراست نيوز" في هذا الموضوع، وباستعمال كلمات مفاتيح باللغتي الإنجليزية والعربية للبحث في تفاصيل هذه الظاهرة الغريبة، أرشدنا البحث إلى مقال نشرته وكالة رويترز  بتاريخ 17 ماي 2021، أكدت من خلاله أن "لقاحات الكوفيد 19 لا تحتوي على معادن أو رقائق دقيقة تجعل المتلقي ممغنطًا في موقع الحقن". حيث ورد بالمقال المذكور أن " أيّا من لقاحات الكوفيد  19 المعتمدة والتي تحصلت على ثقة منظمة الصحة العالمية تحتوي على مكونات معدنية".

وقال البروفيسور مايكل كوي من كلية الفيزياء في "ترينيتي كوليج دبلن" (Trinity College Dublin) لوكالة "رويترز" حول الادعاءات بأنها "هراء كامل"، مُضيفا حسب ما نقلته رويترز في ماي 2021، "بالمناسبة، تم حقن زوجتي بجرعتها الثانية من لقاح "فايزر"اليوم ، وقد حُقنت بها منذ أكثر من أسبوعين. لقد تحققت من أن المغناطيس لا ينجذب إلى أذرعنا".

كما أرشدنا البحث إلى مقطع فيديو نشره  كاتب علوم بريطاني أميركي "ميك ويست Mick West، ، في قناته على اليويتوب، وأيضا في موقع Metabunk.org المتخصص في التحقق العلمي. ظهر فيه بنفسه وهو يجري اختبارا على قطعة نقود ليبين أن الأمر مجرد "حيلة من خدعة كرنفالية قديمة".

ووضح هذا الأخير أن المغناطيس أو العملات المعدنية أو الأشياء الملساء الأخرى تلتصق بأجزاء مختلفة من الجسم، بما في ذلك الأنف، إذا كانت البشرة دهنية قليلاً.

ﻣﺼﺪﺭ اﻟﺘﺪﻗﻴﻖ

وكالة رويترز : Fact Check-'Magnet test' does not prove COVID-19 jabs contain metal or a microchip | Reuters

Mick West : (2) EXPLAINED: Why Magnets Stick To Vaccination Sites (Or Your Nose) - YouTube

اﻟﺨﺒﺮ اﻟﻤﺘﺪاﻭﻝ

مقاطع فيديو ادعى ناشروها أن لقاحات الكوفيد يمكن أن تكون مسؤولة عن التأثير المغناطيسي

ﻣﺼﺪﺭ اﻟﺨﺒﺮ

  • شارك على:

إقرأ أيضاً

شارك بتعليق

image title here

Some title