Loading alternative title

مضلل: محاولة قتل فيصل التبيني في سيارة السجن

مضلل: محاولة قتل فيصل التبيني في سيارة السجن
اﻟﺠﻤﻌﺔ 03 ﺳﺒﺘﻤﺒﺮ 2021 09:13
إعداد : ﻣﺎﺟﺪﺓ ﻋﻤﺪﻭﻧﻲ

اﻟﺘﺪﻗﻴﻖ

بحث فريق "تراست نيوز" في الأخبار المتداولة منذ أمس 02 سبتمبر 2021، نقلا عن بعض وسائل إعلامية من بينها موقع " عسلامة FM" وموقع " Tuniscope" مفادها أنه قد تمت "محاولة قتل فيصل التبيني في سيارة السجن".

هذا الخبر مضلل وعنوانه مبني على الإثارة، بعد التحري و البحث والتواصل مع سالم نزار، الناطق الرسمي باسم إدارة السجون والإصلاح، تبيٌن أن  هذه الأخبار لا أساس لها ومضللة، إذ أكد نزار أن التبيني النائب المُجمد المودع بسجن السرس من ولاية الكاف،  منذ 02 أوت 2021، على ذمة التحقيق ، قد دخل في اضراب جوع أدى إلى تعكر صحته لكنه فك هذا الاضراب بعد متابعة صحية له ونفسية من قبل إدارة السجن المذكور له بتاريخ 23 أوت 2021.

وبعد فترة تعكرت الحالة الصحية للتبيني أكثر دون معرفة الأسباب الرئيسية ما استوجب نقله إلى مستشفى شارل نيكول بالعاصمة تونس.

وشدد الناطق الرسمي لإدارة السجون والإصلاح على أن الطريق من السجن إلى المستشفى كانت غير معبدة وتحتوي على  عديد الحفر والمطبات ذلك ما جعل الجو ملائما ليتعرض التبيني إلى إصابة على مستوى الظهر لكن لا يمكن أن يُعتبر ذلك بحادث خطير ومُتعمد.

وتجدر الإشارة إلى  أن خبر محاولة القتل جاء في تدوينة علاء الدين الكنزاري عضو مجموعة "محامون مع الحقوق والحريات" الذي أعلن أنه التقى بالمحامي المباشر لقضية النائب فيصل التبيني وتحدّث الكنزاري عن تعرّض التبيني إلى حادث مريب جدا قائلا "اول مرة اسمع بحادث في سيارة السجن بتلك الطريقة وهناك شبهة التعمد في الاضرار به من طرف اعوان السجن المدني بالسرس".

ولمزيد التثبت في تفاصيل الموضوع، اتصل فريق "تراست نيوز" بضياء الدين مورو، الكاتب العام وعضو الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب، الذي كان من بين أعضاء الهيئة المذكورة الذين قاموا بزيارة صباحية فجئية لمستشفى شارل نيكول خاصّة بفيصل التبيني بتاريخ 29 أوت، للاطمئنان عن صحته ومعاينة ما اذا كان قد تعرض إلى العنف أو التعذيب من قبل أعوان السجن، فأفاد بأن الطبيبة التي رافقتهم أكدت أن التبيني لم يتعرض لأي نوع من أنواع العنف أو التعذيب لكن الإصابة التي تعرض لها خلال نقله إلى المستشفى والمتمثلة في كسر على مستوى الظهر تستوجب عملية  وصحته في استقرار في انتظار خصوعه الى عملية جراحية.

أما عن أقوال التبيني للهيئة حول ما إذا كان قد تعمد سائق سيارة السجن الضرر به،  أجاب كاتب الهيئة بأن التبيني لم يتهم أحدا وأكد أن السائق لم يتعمد ما حدث، على حد تعبيره في ذك الوقت.

ﻣﺼﺪﺭ اﻟﺘﺪﻗﻴﻖ

سالم نزار، الناطق الرسمي باسم إدارة السجون والإصلاح

ضياء الدين مورو، الكاتب العام وعضو الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب

اﻟﺨﺒﺮ اﻟﻤﺘﺪاﻭﻝ

محاولة قتل فيصل التبيني في سيارة السجن

ﻣﺼﺪﺭ اﻟﺨﺒﺮ