botão whatsapp

تفنيدا للخرافة .. الزئبق الأحمر لا يمتلك قدرات خارقة

ﻣﺠﺘﻤﻊ 412
Facebook Twitter Linkedin email
اﻟﺠﻤﻌﺔ 12 ﻣﺎﺭﺱ 2021 12:46
اﻟﺘﺪﻗﻴﻖ

لكل مجتمع معتقداته التي تتناقلها الأجيال دون تأكيد أو اثبات .

و سيتحدث موقع "تراست نيوز" عن حقيقة "الزئبق الأحمر" و التي انتشرت في العديد من المعتقدات و البلدان كونها أداة لتجنب الحسد و تسخير الجن و حتى صناعة الأسلحة  .

و يمتلك "الزئبق الأحمر " شهرة كبيرة و صيتا واسعا في عدة دول كمصر و السعودية و روسيا.

و يروج أن الزئبق الأحمر غالي الثمن لندرته وصعوبة استخراجه حيث قيل أنه مستخرج من الذهب أو من فوهة البراكين بعد ثورانها .

و ينقسم الزئبق الأحمر لنوعين : الطبيعي هو عبارة عن مواد عضويّة وأنسجة حيويّة أمّا النوع الكيميائي فيصنع من مواد طبيعية مثل الذهب بعد تعريضه للإشعاع لفترة معيّنة .

 المادة المستخدمة في أغراض الشعوذة و الاحتيال ليست أصلية وإنما هي أكسيد الزئبق ويكون على لونين الأحمر والأصفر  وكان يعتبره الصينيون القدماء إكسير الحياة لاسترجاع شبابهم وحيويتهم ونشاطهم.

في 2015 حدث ما جعل الزئبق الأحمر يخرج من نطاق قصص الخيال العلمى و الشعوذة وهو تحقيق صحفى من "نيويورك تايمز" يكشف أن حتى تنظيم داعش كان يعتقد أن المادة حقيقية وكان يبحث عن وسيلة امتلاك الزئبق الأحمر لصناعة السلاح .

أما علميا فالعديد من المواقع تنكر وجود الزئبق الأحمر كمادة خارقة بل هو  مجرد زئبق تغير لونه بالأكسدة وكل ما يتوارد عن المادة ضرب من الخيال والمادة التي يتحدث الناس عنها لا وجود لها.

ﻣﺼﺪﺭ اﻟﺘﺪﻗﻴﻖ